التعامل السليم مع إرتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب

التعامل السليم مع إرتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب، يعتبر إرتفاع درجة حرارة جسم الإنسانة هو استجابة طبيعية جداً من الجهاز المناعي التي تعمل تقوم بمساعدة الجسم على مقاومة الفيروسات والبكتيريا، لكن ذلك دال على مشكلة كبيرة بالتأكيد، وله الكثير من المضاعفات السيئة على الدماغ والأجهزة الحيوية بالتحديد إذا ارتفعت وأصبحت مقاربة للأربعين، بالإضافة إلى أنها تترك الطفل والشخص البالغ منهكاً ومتعباً.

لذا يجب على الشخص العمل على تخفيضها بشكل سريع قبل أن يتم استشارة الطبيب، ولكن القلق يصيب الإباء عندما تصبح حرارة الطفل مرتفعة، لأن هذا يبدو خطير عليهم فيجب التوجه للطبيب بشكل سريع، وسنقدم لكم في موقع ماميتو التعامل السليم مع ارتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب.

التعامل السليم مع إرتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب :

التعامل السليم مع إرتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب
التعامل السليم مع إرتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب
  • في حالة إذا كان عمر الطفل ثلاثة أشهر أو أقل عيكم فوراً أن تتوجهوا لأقرب مستشفي أذا كانت الحرارة زائدة 38، وبذلك قد يحتاج الطفل أن يكون تحت الكثير من الملاحظة الإشراف الطبي.
  • عندما تشعري بأن درجة حرارة طفلك قد تبدو مرتفعة لا تكتفي بإحساسك عن طريق ملامسة راحة الكف، وهذا لكي تتأكدي من درجة حرارته بالتحديد وتقوم باتخاذ الأجراءات على أساس درجة الحرارة الحقيقة من خلال جهاز الكشف عن الحرارة.
  • عليكٍ أن تقومي بعمل كمادات لطفلك من المياه الفاتر ولا تكون المياه مثلجة وتضعيها على جبهة الطفل وكتفيه وقدميه.
  • قومي باستخدام قطن مبلل بالماء وضيفي لها الخل وقومي بمسح تحت الإبط وباط البطن، فيساعد الخل في العمل على خفض درجة حرارة الطفل من خلال المسح به على المناطق.
  • إذا كانت درجة حرارة أقلا من 38 قومي باستخدام خافض الحرارة التي يحتوي على الباراسيتامول وهو مخصص للأطفال ويكون شكله على هيئة (شراب أو لبوس أو تحاليل)، عليكٍ أن لا تقومي باستخدام اللبوس إذا كان الطفل مصاب بالإسهال، عليكٍ أن تحرصي على إعطاء الطفل الجرعة الملازمة لوزنه وعمره ولا تتجاوزيها نهائياً وإذا كانت درجة الحرارة أكبر من 38 عليكٍ أن تعطيه بروفين وهذا يكون مخصص للأطفال، كوني حذرة من المستحيل أن تعطي لطفل البروفين والباراسيتامول سوياً، عليكٍ أن تقومي بإعطائه نوع واحد فقط مع الفصل بين كل جرعة والأخرى بمدة ست ساعات تقريباً.

شاهدي ايضًا : التطعيمات الضرورية للأطفال حديثي الولادة

نصائح مهمة وأساسية لخفض درجة حرارة الطفل:

  • تقوم خوافض الحرارة بخفض الحرارة بشكل مؤقت ليس دائم، حتى لا تسبب أي مضاعفات لأجهزة الجسم الحيوية ولا تقوم بالعمل على مقاومة الميكروب المتسبب في العمل على ارتفاع درجة الحرارة، لذلك تعود الحرارة للارتفاع وقد تستمر لمدة ثلاثة أيام حتى الخمسة أيام تقريباً.
  • عليكٍ أن تكوني حذرة من إعطاء طفلك الأسبرين، حتى تتأكدي من أنه مكتوب عليه أنه مخصص للأطفال فقط، فقط تم إثبات ما يسبب من مخاطر كبيرة للأطفال وممنوع استخدامه.
  • عليكٍ أن تقومي بتهوية الغرفة جيداً ولا تقومي بوضع غطاء على الطفل، واحرصي على أ، تكون ملابسه خفيفة قطنية لا ثقيلة.
  • قومي بمنح الطفل حمامً بماء فاتر، لا تكون الماء باردة حتى لا تسبب حدوث صدمة لجسم الطفل.
  • عليكٍ أن تحرصي في إعطاء الطفل لكميات كبيرة من السوائل.
  • في حالة وجود أعراض أخرى عليكٍ أن تتوجهي للطبيب، فمن الممكن أن يكون المتسبب في رفع درجة حرارة الطفل بيكتريا فبذلك سيحتاج الطفل إلى أن يتناول مضاد حيوي، إما في حالة كون المتسبب في ارتفاع درجة فيروساً فلا يوجد فائدة من تناول المضادات الحيوية، فعليكٍ أن تقومي بالسيطرة على الحرارة حتى يقوم الجسم بأخذ وقته لكي تتخلصي من الفيروس.

شاهدي ايضًا : الإسعافات الأولية للجروح والحروق عند الأطفال

كيفية تعامل الأم مع طفلها عند إرتفاع درجة الحرارة:

التعامل السليم مع إرتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب
التعامل السليم مع إرتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب

فالحمى تبدو أمر طبيعي بل هو أكثر الأمور التي يتعرض لها الطفل ولعدة مرات كثيرة خلال العام الواحد، فعليكٍ أن تستعدي لها دون الخوف والهلع والذهاب إلى الطبيب في كل مرة ترتفع فيها درجة حرارة طفلك، وفي الآتي بعض النصائح:

  • عليكٍ أن تكوني حنونة وأعطي طفلك كافة الحنان والاطمئنان وعانقيه بدفء حتى يشعر بالراحة وعدم الخوف من ذلك الأمر.
  • قومي بقياس درجة حرارة طفلك إذا كانت أعلى من 37 فتأكدي أن طفلك مصاب بالحمى.
  • استمرٍ باستشارة الطبيب إذا كانت درجة حرارة الطفل عالية للغاية.
  • فإذا كان عمر الطفل أكبر من ستة أشهر ولا توجد عليه أعراض أخرى فعليكٍ إتباع كل الخطوات وتابعيه لليوم الثاني وإذا لم يتم شفاء الطفل عليكٍ أن تقوم باستشارة طبيب.
  • يوجد للحمى الكثير من الأسباب منها نزلات البرد وحدوث التهابات في الأذن وحدوث نزلات معوية وغير ذلك كثيراً، لذلك عليكٍ الانتباه كثيراً لظهور أعراض أخرى جانب الإصابة الحمى.
  • قومي بتقديم حساء الدجاج له، ومن الممكن أن يكون مجرد حساء دجاج بالليمون أو مع بعض الخضروات.
  • أبعدي طفلك عن أشقائه إذا كان له أشقاء حتى لا يتنقل المرض إليهم إذا كان المرض معدياً مثل نزلات البرد للطفل.
  • عليك أن تقومي بتغطية طفلك إذا ارتجف وشعر بالبرودة وبعد ما يبدأ جسده بالتعرق عليكٍ أن تغيري له ملابسه وتخففي الأغطية الذي تكون عليه.

شاهدي ايضًا : علاج الزكام عند الأطفال الرضع بالأعشاب

وقد قدمنا إليكم في هذا المقال التعامل السليم مع التعامل السليم مع إرتفاع درجة حرارة الطفل بدون سبب، فيمكنكم الإستفادة من قراءة هذا المقال في التعرف على أهم النصائح، ولا تترددي سيدتي في وضع تعليق فنحن في انتظار استفساراتكم للرد عليها في أقرب وقت.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق