أهمية الفسفور في الطعام

الفسفور هو عنصر معدني وهو المسؤول عن صحة وقوة العظام بجانب الكالسيوم وفيتامين د، بالإضافة إلى ذلك التحكم في النظام العصبي، لذلك سوف نقدم لكم في هذه المقال ما هي الوظائف الأخرى التي يمتلكها الفوسفات في الجسم؟ ما هي المنتجات الغنية في هذه العنصر؟ وما هي معايير استخدام الفوسفور؟

الفوسفور هو عنصر معدني ضروري لأداء الجسم السليم أولاً وقبل كل شيء، هو المسؤول عن صحة العظام والأسنان وقوتها، و له ايضا العديد من الوظائف الهامة الأخرى في الجسم.

دور الفوسفور في الجسم:

أهمية الفسفور في الطعام
أهمية الفسفور في الطعام

يوجد الفوسفور بكميات كبيرة (حوالي 85٪) في العظام والأسنان، لذلك فهو (مع الكالسيوم) يشارك في تمعدنها، وبالتالي فهو مسئول عن جعله صحية وقوية وما تبقى من هذه المكون يحدث في الأنسجة الرخوة وأغشية الخلايا، حيث وجودها ضروري أيضا، بالإضافة إلى ذلك يمكن العثور على الفوسفور في الأحماض النووية (الحمض النووي، الحمض النووي الريبي) التي تشكل الشفرة الوراثية، وبالتالي فهي ناقلة هامة للمعلومات الجينية، كما يشارك هذه العنصر أيضًا في نقل المحفزات العصبية، ويشارك في تحويل الطاقة ويساعد في الحفاظ على توازن الحمض في الجسم.

آثار وأعراض نقص الفوسفور:

أهمية الفسفور في الطعام
أهمية الفسفور في الطعام

الفسفور موجود بشكل شائع في الطعام، ولهذه السبب عندما يكون هناك عجز لذلك العنصر يكون بسبب نقص التغذية للمرضى الذين يعانون من سوء الإمتصاص، والمشروبات الكحولية، مما يودي الي ضعف العضلات والعظام، وحتى لين العظام (أو الكساح للكبار) بالإضافة إلى ذلك، يصبح الجسم أقل مقاومه للأمراض.

أعراض نقص الفوسفور

  • هي الضعف، وآلام في العضلات.
  • وآلام العظام.
  • والتقيؤ واضطرابات التنفس.
  • واضطرابات في الجهاز العصبي على سبيل المثال شلل، التنمل، والارتباك، والغثيان والتشنجات.

كما نلاحظ أن امتصاص الفسفور يكون أقل بكثير لمنتجات الحبوب أو البقوليات، ولزيادة امتصاص الفوسفور من لهذه المنتجات، استخدم العلاج المناسب، على سبيل المثال، نقع بذور البقوليات في الماء قبل الطهي أو تخمر العجين عند عمل الخبز.

الكمية الموصى بها يوميا لتناول الفوسفور:

  • الرضع – 150 ملغ.
  • الأطفال من 5 أشهر إلى سنة من العمر – 300 ملغ.
  • الأطفال: من 1 إلى 3 سنوات من العمر – 460 ملغ؛ من 4 إلى 6 سنوات من العمر – 500 ملغ؛ من 6 إلى 9 سنوات من العمر – 600 ملغ.
  • الأولاد: من 10 إلى 18 سنة – 1250 ملغ.
  • البنات: من 10 إلى 18 سنة – 1250 ملغ.
  • الرجال: 700 مجم.
  • النساء: 700 مجم.
  • النساء الحوامل: <19 سنة – 1250 ملغ ،> 19 سنة – 700 ملغ.
  • المرضعات: <19 سنة – 1250 مجم ،> 19 سنة – 700 ملغ.

شاهدي ايضًا : الأطعمة التي تزيد وزن الجنين في الشهر الثامن

آثار وأعراض الفسفور الزائد:

أهمية الفسفور في الطعام
أهمية الفسفور في الطعام

وجود فائض من الفوسفور في الجسم لا يكون فقط بسبب الاستخدام المفرط للأطعمة أو المكملات الغذائية، ولكن أيضًا نتيجة الفشل الكلوي أو إطلاق الفسفور من العظام أو الخلايا، إلا أن تناول كميات كبيرة من الفوسفور قد يودي الي تكلس الأنسجة الرخوة وزيادة المسامية في العظام، على الرغم من أن بعض العلماء يقولون أن الفوسفات الزائد في النظام الغذائي يمكن أن يسبب فرط النشاط عند الأطفال، التوحد، وحتى الفصام.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يسهم وجود فائض من الفوسفور في الحد من امتصاص المعادن الأخرى، مثل الزنك والمغنيسيوم والحديد والنحاس والكالسيوم، يجب أن نتذكر أن الفوسفور يحسن امتصاص الكالسيوم، بشرط أن تكون كمية الفسفور في النظام الغذائي قريبة من كمية الكالسيوم إذا كان الفوسفور أكثر من اللازم، فهو يساعد على إزالة الكالسيوم من العظام، كما أن فيتامين D يعزز امتصاص الفسفور والكالسيوم ويحافظ على التوازن بين هذين العنصرين.

أعراض الفوسفور الزائد في الجسم هي:

  • سرعة التنفس.
  • اضطراب في القلب.
  • ترسب الكالسيوم في الأنسجة الرخوة.
  • حصى الكلى.
  • اضطرابات الكالسيوم وفيتامين د الأيض.
  • التشنجات.
  • ضعف العظام وهشاشة العظام.
  • الغثيان والقيء.
  • فرط فوسفات الدم المزمن يؤدي إلى الفشل الكلوي وزيادة حدوث الازمات القلبية الوعائية.

شاهدي ايضًا : الأطعمة التي تحتوي على الزنك والكالسيوم

مصادر الفوسفات في النظام الغذائي

أهمية الفسفور في الطعام
أهمية الفسفور في الطعام

المنتجات التي تحتوي على الكالسيوم هي أيضا مصادر غنية بالفوسفات بالإضافة إلى ذلك، تحتوي الأطعمة المصنعة على الكثير من مركبات الفسفور التي تستخدم في حفظ المنتجات الغذائية وتركيزها أو تصلبها، وأهم مصادر الفوسفور هي:

   1. منتجات الألبان

هي مصدر غني بالفوسفور، ومن أفضل منتجات الألبان هي الزبادي لإحتوائه على كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن والبروبيوتيك.

  2. اللحوم

تحتوي علي مصدر جيد للفسفور توجد في لحم البقر والدواجن، ومع يجب تناول القليلة الدهون.

  3. البيض

يحتوي على الفوسفور وفيتامين ب وكمية كبيرة من الأحماض الدهنية الصحية التي تقلل من الكوليسترول.

  4. البقوليات

بالإضافة إلى البوتاسيوم والفيتامينات من المجموعة B، تحتوي على الألياف التي تنظم حركة الأمعاء، كما أنه مصدر غني للبروتين.

  5. المكسرات

تحتوي المكسرات علي العديد من العناصر الغذائية المفيدة للجسم، مثل الفوسفور والزنك والمغنيسيوم وفيتامين B والأحماض الأمينية بالإضافة إلى ذلك، فهي مصدر مهم للأحماض الدهنية الصحية التي تخفض مستويات الكوليسترول في الدم .

تبلغ نسبة امتصاص الفوسفور للغذاء حوالي 60-70٪. في بعض المنتجات، على سبيل المثال البقوليات، يرتبط الفوسفور مع الفايتات لزيادة التوافر البيولوجي، فمن المستحسن أن تنقع قبل الطهي، الاحتياجات اليومية للفوسفور 700 ملغ / يوميًا للنساء الحوامل والمرضعات.

شاهدي ايضًا : 10 أطعمة لعلاج الأنيميا أو فقر الدم نهائيًا

الفوسفور هو المسؤول عن سلامة الهياكل الخلوية كما يشكل الفوسفور أنظمة التخزين في الدم والبول، مما يجعل من الممكن الحفاظ على الرقم الهيدروجيني المستمر، بالإضافة إلى ذلك، ينظم الفوسفور انتقال النبضات العصبية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.