اعراض حمى النفاس وأسبابها وعلاجها بالأعشاب

اعراض حمى النفاس وأسبابها وعلاجها بالأعشاب، تتعرض المرأة في شهور الحمل التسعة إلى أعراض كثيرة مؤلمة ومرهقة ومزعجة كثيرا لها، تبدأ بتغيير هرموناتها واضطراباتها النفسية تبعا لذلك، وما يطرأ عليها من تغيير في وزن الجسم وأرق واضطرابات النوم ومشاكل لا حصر لها.

في هذا المقال سنقدم لكي تفاصيل عن حمى النفاس وكيفية التعامل معها، والإسعافات الأولية التي يمكن أن تقومي بها حتى تتفادى حدوث مضاعفات خطيرة، وكذلك بعض الأعشاب التي ننصحك بوضعها دائما في بيتك في تلك الفترة الحرجة التي تلي الولادة مباشرة ألا وهي فترة النفاس.

ما هي حمى النفاس؟

حمى النفاس هي عبارة عن عرض من أعراض مرضية تصيب المرأة التي ولدت أو أجهضت، أي بعد فترة حمل وتحديدا تسمى فترة النفاس، وبالإضافة الى الاعراض المعروفة المصاحبة للنفاس من الام البطن والمبيضين والرحم من جراء عودة الرحم الى مكانه الطبيعي بعد الولادة.

وكذلك نزول الدم الفائض والفاسد من الجسم، وتكون مناعة المرأة ضعيفة جدا وعرضة للإصابة بأي نوع من العدوى، وفي حال حدث ذلك يكون مصحوبا بارتفاع عالي جدا في درجة الحرارة، يصاحبها رعشة في الجسم، إليك أهم أعراض وأسباب حمى النفاس، وكيفية معالجتها منزليا لحين مباشرة الطبيب في المنزل بواسطة الأعشاب الطبية المختلفة التي يجب الا تخلو منها خزانة مطبخك في هذه الفترة الحساسة.

اختارنا لكي: الفرق بين مغص الدوره ومغص بداية الحمل

أسباب حدوث حمّى النفاس:

  • الإصابة أو التعرض لميكروب من النوع العنقودي أو الكروي نتيجة تلوث أثناء عملية الولادة.
  • عدم تعقيم المعدات وآلات الولادة وكذلك غرفة العمليات.
  • عدم مقدرة المرأة النفساء من تحقيق كامل لنظافتها الشخصية، فيجب عليها طلب العون في ذلك.
  • التهابات الجهاز التناسلي والمجرى البولي وحدوث حرقان مؤلم.
  • التهاب في الرحم او عنق الرحم.

اعراض حمى النفاس وأسبابها وعلاجها بالأعشاب:

قد يطرأ على المرأة في حمى النفاس عرض أو عدة أعراض مما يأتي:

  •  ارتفاع ملحوظ في معدل ضربات القلب عند المرأة النفساء.
  •  ارتفاع عالي جدا في درجة حرارة الجسم قد تصل إلى فوق الأربعين درجة مئوية.
  • انتفاض في الجسم ورعشة لا يمكن السيطرة عليها.
  • وجع لا يحتمل في منطقة الظهر مثل آلام طلق الولادة.
  • صداع في الرأس ومنطقة الجبهة.
  • تعب عام في مناطق متفرقة من الجسم لا يمكن تحديد موقعها.
  • قد يكون كل هذا مصحوبا بالتهاب في الحلق واللوزتين لأنهما عضو من أعضاء المناعة ومهاجمة الامراض في الجسم.
  • آلام واحتقان في الثدي وقد يؤدي الي ما يعرف بـ هجمة اللبن وتراكمه في الثديين وكلكعته.
  • بهتان لون البشرة وميلها إلى الاصفرار.
  • انتفاخ البطن وقد تظهر أعراض تقلصات وآلام الرحم.
  • انسداد الشهية وعدم الرغبة في تناول أي نوع من الطعام.
  • توريد حلمات الثدي وانتفاخها.
  • حرقان البول وآلام الجانبين مكان وجود الكلى.

علاج حمى النفاس بالأعشاب الطبيعية:

قال الرسول محمد “صلى الله عليه وسلم” ( ما أَنْزَلَ اللهُ دَاءً، إِلَّا قَدْ أَنْزَلَ لَهُ شِفَاءً، عَلِمَهُ مَنْ عَلِمَهُ، وَجَهِلَهُ مَنْ جَهِلَهُ)، أي ان الله ما خلق من مرض أو عرض إلا وله علاج يستطب به، والأعشاب هي تلك النباتات التي حباها لنا المولى عز وجل وأتاحها حولنا في الطبيعة لنجد منها ما يداوي مريضنا أو يخفف الآمه.

ويمكن معالجة حمى والآلام النفاس عن طريق عدد من الأعشاب التي سنتناولها في ها المقال، كما يمكن العلاج بالأعشاب بطريقة غير مباشرة عن طريق إضافة مستخلصات هذه الأعشاب الطبية إلى المستحضرات الدوائية.

قد يهمك: الفرق بين الافرازات البنيه للحمل والدوره

أنواع الأعشاب المستخدمة لتخفيف حمى النفاس:

إن اللجوء إلى الأعشاب الطبية يكون تحت إشراف الطبيب وسؤال واستفسار المختصين، بالأعشاب ما هو إلا بديل سريع حتى يمكنك رؤية الطبيب وسؤاله عن هل يوجد خطورة في مثل حالتك من استعمال نوع معين من هذه الأعشاب.

فعلى سبيل المثال لا الحصر قد تؤدي بعض أنواع الأعشاب إلى ارتفاع ضغط الدم، وإذا كنتي صاحبة تاريخ مرضي ضغط الدم قد تؤثر عليك هذه الأعشاب بالسلب؛ لذا عليك توخي الحذر وكوني متأكدة واستشارة طبيبك قبل البدء في تناولها، اليك اهم أنواع الأعشاب المعروفة لعلاج حمى النفاس:

  • حب الرشاد والتمر لعلاج حمى النفاس:

إن حب الرشاد والتمر من مسببات تقلصات الرحم لإخراج بقايا الدم الفاسد وسرعة انتهائه لذا ينصح بهما لتحمية الطلق قبل الولادة الطبيعية وكذلك في فترة النفاس لتنظيف الرحم ورجوعه إلى مكانه وحجمه الطبيعي.

  • وصفة الحلبة لتخفيف حمى النفاس:

يمكنك تناول الحلبة المطحونة بإضافتها إلى ملعقة عسل نحل وأخذها كمعجون، أو أن تقومين بغليها مثل الشاي وتناولها، في الحلبة من الأعشاب المهدئة لآلام البطن وتقلصات الرحم، بجانب أنها مدرة للبن وهي فرصة لصالحك وجنينك.

  • علاج حمى النفاس بواسطة عشبة العفص:

تستخدم هذه العشبة كغسول ومطهر مهبلي، حيث تنقع أو تغلى ثم تصفى ويؤخذ ماؤها للتشطيف الخارجي للمرأة النفساء.

  • قشر القهوة والشمر:

يعمل منقوع القهوة والشمر على تنظيف الرحم بعد الولادة.

  • الرمان لتخفيف حمى النفاس:

يستخدم منقوع أو مغلي قشور الرمان كغسول طبيعي وصحي لمعالجة جفاف المهبل بعد الولادة.

  • علاج حمى النفاس بواسطة الماء والملح:

يصنع منها محلول ملحي مثل المحاليل الطبية، ويستخدم كغسول ومطهر ويمكن إضافته إلى الماء الدافئ وتجلس فيه المرأة النفساء لتهدئة آلام وتقلصات الرحم.

  • الحليب لعلاج حمى النفاس:

يضاف إلى العسل الأبيض يعطى للمرأة النفساء باستمرار لإعطائها طاقة وصحة، ونوع من السوائل التي يجب الاكثار منها لتحسين إدرار اللبن للرضاعة.

  • أوراق الريحان وقشر الرمان:

يمكن غليها وطحنها بقليل من الماء وعمل منها عجينة تلف بواسطة شاشة وتوضع مثل كمادات على المهبل لتهدئة الآلام.

شاهدي أيضًا : 7 وصفات طبيعية لعلاج التسلخات عند الرضع

وأخيرا بعد أن تناولنا معكم أهم الأعراض التي قد تصابين بها في فترة النفاس لا قدر الله، وكيفية التعامل معها، يتمنى لك موقع ماميتو ولادة سهلة وفترة نفاس مستقرة دون الالام او ادوية، ونتمنى منك توخي الحذر وسؤال طبيبك قبل تناول أي نوع من الأعشاب لأي عرض تواجهينه وتأكدي من أنه لا يؤثر على إدرار الحليب لديك، ودمتي أما في صحة وعافية.

مقالات ذات صلة