أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟  

أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟، يبحث عدد كبير من الآباء والأمهات عن أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟ حتى لا يقع في مشكلة تسمية الأسماء الحديثة دون الانتباه إلى قابلية هذا الاسم في الإسلام أو عدم قبوله.

وهناك بعض الأسماء التي نالت إعجاب جميع الناس لأنها جديدة ومميزة ولكنها تكون ذات معنى سيئ للغاية ولا يصلح أن تسمى به البنات المولودة حديثاً لوجود حرمانيه في هذا الاسم.

أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟

يتساءل البعض عن أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟؛ وذلك لكي لا يفعلوا شيء محرم دون الالتفات إليه، فانتشرت ظاهرة اختيار أسماء بنات من اللغات الأخرى والمنتشرة في الدول المختلفة دون إدراك المعنى الحقيقي وراء هذا الاسم.

كما نهى الدين عن العنف والاستبداد، لذلك لا يصلح أن يقوم الأب أو الأم باختيار أسماء تحمل معنى يتضمن فيه العنف أو الإساءة للأشخاص الأخرين، لأنها بتلك الطريقة تعتبر محرمة بشكل قاطع ولا يوجد أي استرجاع في ذلك الأمر، ومن ضمن أكثر أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟ كل ما يأتي:

  • اسم راما: هو من الأسماء الشائعة الخاصة بالمواليد البنات.
    • ويفضله عدد كبير من الآباء دون العلم بمعناه الأصلي، فهو من أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟ فنجد أن السبب وراء حرمانيه.
    • هذا الاسم يرجع إلى أنه يرمز إلى الأصنام التي كانت تعبد في عصر انتشار الديانة الهندوسية.
    • ويعني هذا الاسم الأرض التي تنتشر فيها مظاهر العبادة والأصنام.
    • حيث أطلق على اسم الآلهة التي كانوا يعبدونها قديماً في عصر الديانة الهندوسية ويشير إلى الفضيلة والتميز.
  • اسم لارا: هو اسم غير عربي تم اشتقاقه من اللغة الإيطالية من كلمة تسمى لاريسا.
    • ويعني هذا الاسم النهر الواسع الذي يجري في جميع أنحاء إيطاليا.
    • وهو من ضمن أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟ نجد أنه يتنافى مع كل الأصول الدينية العريقة.
    • حيث كان يطلق على الآلهة التي كانت تحرس المنازل لديهم على حسب اعتقاد الإيطاليين وجميع الرومان.
  • اسم ريناد: يظن الناس أنه من أجمل الأسماء الممكن تسميتها للبنات المولودة حديثاً دون أن يدركوا أنه اسم ذات معنى سيء.
    • فهو يعني الذنوب المتكاثرة التي يرتكبها الإنسان وتتراكم عليه.
    • وله معنى آخر وهو الشخص ذات القلب الأسود الذي لا يعرف الرحمة ولا المودة إطلاقاً.

اقرأ أيضًا: أسماء بنات من ثلاث حروف بحرف الميم

الأسماء المحرمة من قبل دار الإفتاء

قدمت دار الإفتاء بعض النصائح للأمهات حول اختيار الأسماء الخاصة بالمواليد الجديدة، سواء كان هذا المولود بنت أو ولد.

يجب الحرص على اختيار اسم يتناسب مع الأصول الدينية والمجتمع الذي نعيش بداخله دون الوقوع في ارتكاب الذنوب دون قصد بسبب تسمية اسم محرم أو مسيء للقيم الدينية السامية، ومن ضمن أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟ من قبل دار الإفتاء كل ما يأتي:

  • اسم لمار: يطلق هذا الاسم على أنثى حيوان الكلب ويكون هذه إهانة للفتاة عند القيام بتسميتها بهذا الاسم.
    • اشتق هذا الاسم من اللغة الفارسية القديمة وليس ذات معنى عربي أصيل.
    • لذلك هو من أكثر الأسماء المحرمة التي لا يصلح أن نقوم بتسميتها للمواليد البنات.
  • اسم مايا: يعرف اسم مايا بكثرة في دولة أمريكا، حيث أنهم قاموا بإطلاقه على قبيلة تعيش في هذه الدولة.
    • تتميز هذه العائلة بالكره الشديد لبعضها البعض وتحاول نشر العدوانية بين بعضهم والتشجيع على العنف والكراهية، لذلك حرم من قبل دار الإفتاء ونهوا عن تسميته.
  • اسم هنوف: يكون ذات معنى جميل ومعبر عن المشاعر الرقيقة والرومانسية الطاغية على الإنسان.
    • ولكن يحرم ذلك الاسم لأنه من الأسماء التي تطلق على الجنية.
    • وتتواجد هذه الجنية داخل بعض الحمامات المختلفة.
    • فلا يصلح بتسميته حفاظاً على حياة المولودة التي تحمل اسمها.

شاهد أيضًا: أسماء بنات بحرف الألف تركية

أسماء بنات محرمة شرعاً

نجد أن مع انتشار التقدم والسوشيال ميديا المنتشرة في جميع الدول، تلجأ الأمهات إلى البحث عن أسماء لمواليدها منذ بداية تحديد نوع الجنين، وتريد أن تصل إلى اسم منفرد عن غيره ولا يتكرر كثيرًا حتى تشعر الطفلة بالتمييز بين أصدقائها بعد ذلك.

ويعتبر هذا الأمر من أكثر الأمور التي تجعل الأم تقع في ارتكاب الذنوب دون العلم بهذا الأمر وراء اختيار اسم محرم، ومن ضمن هذه الأسماء ما يأتي:

  • اسم رينا: يشبه هذا الاسم اسم ريناد ولكنه محرف إلى اسم آخر وكلاهما يحملان معاني محرمة وسيئة للغاية.
    • حيث أن هذا الاسم يعني كثرة الأخطاء والذنوب التي يقع فيها الإنسان، ويكون في غفلة دائمة عنها وعن حرمانيتها.
  • اسم مي: يطلق هذا الاسم على حيوان القرد عند بداية ولادته، لا يصلح تسمية هذا الاسم لأنه يحمل إهانة وتشبيه الإنسان بالحيوان.
  • والله تعالى نهى عن ذلك وأمرنا بتكريم وتعزيز الإنسان في كل أمور حياتنا.
  • اسم ليلى: هو الإنسان الذي يتعرض للسكر الدائم وغياب العقل دون الالتفات إلى أمر من حوله.
  • كما يرجع سبب تحريمه أن الخمر محرم نهائياً عن المسلمين وبما يتناسب مع القيم الإسلامية.
  • اسم ريماس: من أكثر الأسماء المحرمة والمنتشرة في جميع الدول العربية دون فهم الهدف من تسميته.
    • فهو يحمل معاني عديدة جعلته من أهم أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟
    • فهو من أسوأ الخصال التي تصف الإنسان والتي لا تتناسب مع الشخص المسلم لأنه غير سيء لهذه الدرجة.
    • حيث يكرم الله الإنسان وتعزيزها وينهي عن إهانته وتذليله.
    • ويقصد بهذا الاسم الظلام الذي لا يشوبه أي قطرة من الضوء والذي ينتشر في القبور.
    • كما يطلق هذا الاسم على الجن ذات السن الصغير الذي يبدأ في أعماله السيئة والشريرة، والذي يقوم بإيذاء غيره من الناس.

شروط اختيار الأسماء وآداب التسمية

هناك بعض الشروط التي يجب أن ينتبه إليها كل إنسان قبل أن يقوم باختيار اسم معين للمولود حتى لا يتعدى هذه الشروط أو يقع في مشكلة اختيار اسم غير متناسب مع الأصول الدينية والمجتمع الذي يتواجد فيه المولد، ومن ضمن هذه الشروط كل ما يأتي:

  • يجب أن يكون الاسم المختار من الأسماء العربية الأصيلة التي تحمل معنى واضح وصريح، ولا تتسم بأي غموض حتى لا يقع الإنسان في حرمانيه اختيار الاسم.
  • لابد من شموله على معاني واضحة تتماشى مع الأصول الدينية والعادات والتقاليد المجتمعية المختلفة، ولا يسيء معناه إلى أي شخص أو صاحبة الاسم ذاتها.
  • الابتعاد عن الأسماء المحرمة التي ينهى عنها الدين والشريعة، وذلك من خلال البحث جيداً على جميع المواقع الخاصة بالتواصل الاجتماعي وراء قابلية هذا الاسم المختار في الدين أم أنه يكون محرم، ويمكنك الذهاب إلى دار الإفتاء لاستشارتهم في قبول هذا الاسم في الدين الإسلامي والشريعة الإسلامية.
  • لا تنظر إلى جمال الاسم الظاهري، فهناك بعض الأسماء الجميلة.
    • ولكن معانيها تكون سيئة لا تتماشى مع الدين الإسلامي، حيث أن جمال الاسم في جوهره ومعناه الحقيقي.

شاهد من هنا: أسماء بنات حلوة وخفيفة مصرية

وفي نهاية المقال بعد أن تعرفنا على أسماء بنات محرمة وما هو سبب تحريمها؟ فلابد الابتعاد عن جميعا حتى لا تقع في ارتكاب أي ذنب مهما يكون صغير، فهو عند الله عظيم وحاول أن تتبع كافة الشروط الخاصة بتسمية المواليد الجديدة واحترام آداب اختيار اسم المولود.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق